فوز كاسح لحزب مودي في انتخابات الهند

عمران خان هنّأه وتمنى التعاون من أجل السلام
الجمعة - 20 شهر رمضان 1440 هـ - 24 مايو 2019 مـ Issue Number [14787]
نيودلهي: «الشرق الأوسط»

تعهد رئيس الحكومة الهندوسي القومي ناريندرا مودي، أمس، بمستقبل «للجميع» بعد فوزه الساحق في الانتخابات، ليقضي مرة أخرى على آمال عائلة غاندي بالعودة إلى الحكم.
وبينما احتفل أنصار حزبه الشعب الهندوسي (بهاراتيا جاناتا) بالفوز، كتب مودي في تغريدة: «معا سننمو. ومعا سنزدهر. ومعا سنبني الهند لتكون قوية وللجميع. الهند تفوز مرة أخرى».
ورغم أنه لم يتم نشر النتائج النهائية، أظهرت أرقام اللجنة الانتخابية فوز حزب مودي بغالبية كبيرة بحصوله على 302 مقعد في البرلمان المكون من 543 مقعدا.
في المقابل، وحسب وكالة الصحافة الفرنسية، أظهرت الأرقام حصول حزب المؤتمر، أكبر الأحزاب المنافسة لبهارتيا جاناتا، وزعيمه راهول غاندي وريث عائلة نهرو غاندي وحفيد ونجل ثلاثة رؤساء وزراء، على 51 مقعدا. وأقر غاندي بهزيمته وهنأ مودي، كما أقر غاندي (48 عاما) بأنه خسر مقعد اميثي الذي كانت عائلته تحتفظ به منذ مدة طويلة؛ حيث فاز به نجم تلفزيوني سابق من حزب بهارتيا جاناتا.
وهنأ رئيس الوزراء الباكستاني عمران خان نظيره الهندي، وكتب في تغريدة: «أهنئ رئيس الوزراء مودي على فوز حزب بهاراتيا جاناتا وحلفائه في الانتخابات. أتطلع للعمل معه من أجل السلام والتقدم والازدهار في جنوب آسيا».
...المزيد

إقرأ أيضاً ...