بوتين: نريد استعادة «العلاقات الكاملة» مع أوكرانيا

شريطة ألا تكون «رغبة أحادية» من جانب بلاده
الخميس - 20 شعبان 1440 هـ - 25 أبريل 2019 مـ
موسكو: «الشرق الأوسط أونلاين»

قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، اليوم (الخميس)، إن بلاده تريد «استعادة العلاقات الكاملة» مع كييف بعد فوز فولوديمير زيلينسكي في انتخابات الرئاسة الأوكرانية، شرط ألا تكون تلك الرغبة «أحادية».
وصرح بوتين للصحافيين عقب قمة مع زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون في فلاديفوستوك «نحن نريد وعلى استعداد لاستعادة العلاقات الكاملة مع أوكرانيا. ولكن لا نستطيع أن نفعل ذلك بشكل أحادي».
وأضاف بوتين أن الفوز الكاسح لفولوديمير زيلينسكي الذي انتخب بأكثر من 73 في المائة من الأصوات في الدورة الثانية من الاقتراع يدل على «الفشل التام لسياسة بوروشينكو» الرئيس المنتهية ولايته.
وشكلت سياسة بوروشينكو عائقاً أمام عودة العلاقات بين البلدين، في ظل تبنيه نهجا متشددا حيال روسيا الذي قطع تقريبا كل علاقة معها منذ وصوله إلى سدة الحكم في 2014 بعد ضم موسكو شبه جزيرة القرم الأوكرانية ثم الحرب في شرق أوكرانيا مع الانفصاليين الموالين لروسيا، والتي أوقعت 13 ألف قتيل.
وعلى العكس عبر زيلينسكي عن استعداده للتحاور مع بوتين ووعد بـ«تحريك» اتفاقات مينسك للسلام لإيجاد حل للنزاع.
وردا على سؤال الصحافيين علق بوتين أيضا على المرسوم الموقع الأربعاء الذي يسهل منح الجنسية الروسية لسكان المناطق الانفصالية الموالية لروسيا في شرق أوكرانيا وهي خطوة دانتها كييف ودول غربية.
وكان بوتين قد أصدر، في وقت سابق، قراراً بتسهيل منح مواطني مناطق شرق أوكرانيا التي يسيطر عليها الانفصاليون الموالون لروسيا، جواز سفر روسيا.
وتساءل بوتين «غريب أن يسبب هذا القرار ردود فعل سلبية. بولندا تصدر جوازات سفر للبولنديين رومانيا للرومان والمجر للمجريين. كيف يختلف الروس عن البولنديين والرومان والمجريين؟».
وأضاف «خصوصا أن سكان المناطق الانفصالية محرومون من أبسط حقوقهم».
من جانبه، انتقد الاتحاد الأوروبي روسيا بسبب تسهيلها حصول سكان مناطق الانفصاليين في شرق أوكرانيا على جوازات سفر روسية، ووصف ذلك بأنه هجوم جديد على سيادة أوكرانيا.
وقالت المتحدثة باسم وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي فيديريكا موغيريني في بيان اليوم إن المرسوم الذي وقعه الرئيس الروسي فلاديمير بوتين «هو هجوم روسي جديد على سيادة أوكرانيا... وتوقيت مثل هذا القرار بعد وقت قصير من الانتخابات الأوكرانية... يظهر نوايا روسيا لزيادة زعزعة استقرار أوكرانيا وتصعيد النزاع».

إقرأ أيضاً ...