توافق أفريقي على مهلة 3 أشهر لنقل السلطة في السودان

السفير البريطاني لـ «الشرق الأوسط» : التطبيع مع الخرطوم رهن الانتقال إلى حكم مدني
الأربعاء - 18 شعبان 1440 هـ - 24 أبريل 2019 مـ Issue Number [14757]
لندن: إبراهيم حميدي - القاهرة: سوسن أبو حسين

اتفقت الدول الأفريقية المشاركة في قمة تشاورية عقدت في القاهرة بدعوة من الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي بصفته رئيساً حالياً للاتحاد الأفريقي، على منح المجلس العسكري في السودان، مهلة ثلاثة أشهر للتوصل إلى انتقال سلمي للسلطة.
وأوصى المشاركون في القمة، مجلس السلم والأمن التابع للاتحاد الأفريقي بـ«أن يمدد الجدول الزمني الممنوح للسلطة السودانية مدة ثلاثة أشهر»، علماً بأن الاتحاد الأفريقي كان هدد في الـ15 من الشهر الحالي بتعليق عضوية السودان إذا لم يسلم المجلس العسكري السلطة للمدنيين ضمن مهلة 15 يوماً.
وعقدت القمة بمشاركة رؤساء تشاد وجيبوتي والكونغو ورواندا والصومال وجنوب أفريقيا، فضلاً عن نائب رئيس وزراء إثيوبيا (رئيس الإيغاد)، ووزراء خارجية كل من أوغندا وكينيا، والسكرتير الدائم لوزارة خارجية نيجيريا، إلى جانب رئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي، ومستشار رئيس جنوب السودان للشؤون الأمنية.
في غضون ذلك، قال السفير البريطاني في الخرطوم، عرفان صديق، لـ«الشرق الأوسط»، أمس، إن المجتمع الدولي سيكون مستعداً لـ«التطبيع» مع السودان في المدى الطويل، في حال جرى الانتقال إلى «حكم مدني»، لافتاً إلى عدم وجود جدول زمني لدى «الترويكا» (واشنطن ولندن وأوسلو)، إزاء الانتقال إلى الجسم المدني، لأن هذا شأن يخص السودانيين.

المزيد....

إقرأ أيضاً ...