«داعش» يتبنى الهجوم على وزارة الاتصالات الأفغانية

الأحد - 15 شعبان 1440 هـ - 21 أبريل 2019 مـ
كابول: «الشرق الأوسط أونلاين»

أعلن تنظيم «داعش» المتطرف اليوم (الأحد)، مسؤوليته عن الهجوم على وزارة الاتصالات الأفغانية في كابل، وأسفر عن مقتل عشرة أشخاص أمس (السبت).
وطبقاً لبيان صدر عن موقع «ناشر نيوز» المتشدد على الإنترنت، فقد نفّذ أربعة من مسلحي «داعش» الهجوم أمس على وزارة الاتصالات الأفغانية.
وأكد مسؤولون بوزارة الداخلية الأفغانية اليوم أن حصيلة القتلى نتيجة للهجوم ارتفعت إلى عشرة أشخاص، حيث توفي ثلاثة مدنيين آخرون متأثرين بجروحهم، طبقاً لما ذكرته وكالة «خاما برس» الأفغانية للأنباء اليوم.
وأكد المتحدث باسم وزارة الداخلية، نصرت رحيمي أن ثلاثة مدنيين، تعرضوا لإصابات في الهجوم توفوا مساء أمس السبت.
وأضاف رحيمي أن امرأتين وخمسة رجال من بين هؤلاء الذين لقوا حتفهم، بينما أصيب خمسة مدنيين آخرون. وتابع أن ثلاثة من أفراد الأمن لقوا حتفهم في الهجوم. ولم تعلن أي جماعة مسؤوليتها عن الهجوم.
وكان الهجوم قد وقع نحو الساعة الحادية عشرة و40 دقيقة أمس السبت، بعد أن فجرت مجموعة من المسلحين متفجرات بالقرب من وزارة الاتصالات. وذكرت وزارة الداخلية أن أربعة مسلحين آخرين تمكنوا من اقتحام مجمع الوزارة، مما تسبب في تبادل لإطلاق النار استمر عدة ساعات.

إقرأ أيضاً ...