المعارك تستعر مجدداً جنوب طرابلس

الأحد - 16 شعبان 1440 هـ - 21 أبريل 2019 مـ Issue Number [14754]
القاهرة: خالد محمود وجمال جوهر

استعرت المعارك الدائرة في جنوب العاصمة الليبية طرابلس مجدداً، أمس، بين «الجيش الوطني» بقيادة المشير خليفة حفتر، والقوات الموالية لرئيس حكومة الوفاق، فائز السراج.
وعقب هدوء لم يدم كثيراً، احتدمت الاشتباكات بالقصف الصاروخي ثانية في ضواحي طرابلس الجنوبية، إذ قالت شعبة الإعلام الحربي التابعة للجيش، عبر حسابها على «فيسبوك» أمس، إنه تم «الدفع بتعزيزات عسكرية لحسم المعركة في أقرب وقت».
وتحدث الناطق باسم الجيش الوطني، اللواء أحمد المسماري، في مؤتمر صحافي، أمس، عن أن القوات «تخوض معارك طاحنة في محاور السواني، والكسارات والعزيزية (جنوب طرابلس) منذ أيام، في ظل وجود محاولات يائسة من ميليشيات طرابلس لاختراق صفوف الجيش».
في موازاة ذلك، أعلنت قوات حكومة «الوفاق» عن «بدء هجوم مضاد» في جنوب العاصمة، ودعا السراج في بيان، أمس، قواته التي قال إنها «تستعد ليوم الحسم».
...المزيد

إقرأ أيضاً ...