موسكو: تقرير مولر لا يتضمن أي دليل على تدخّلنا في الانتخابات الاميركية

الجمعة - 13 شعبان 1440 هـ - 19 أبريل 2019 مـ
موسكو: «الشرق الأوسط أونلاين»

اعتبر الكرملين اليوم (الجمعة) أن تقرير المدعي الأميركي الخاص روبرت مولر الذي كُشف مضمونه أمس (الخميس)، لا يتضمن "أي دليل" على تدخل روسي في الانتخابات الأميركية عام 2016.
وقال المتحدّث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف: "بشكل عام، التقرير لا يتضمن أي دليل منطقي يثبت ان روسيا تدخلت في العملية الانتخابية في الولايات المتحدة".
كذلك، أعلن مدير قسم أميركا الشمالية في وزارة الخارجية الروسية غريغوري بوريسينكو، أن تقرير مولر لم يحمل معلومات وأدلة مهمة، وبالتالي فإنه ليس ذا أهمية كبيرة. وأضاف: "تقرير مولر لم يحتوِ على أي شيء مثير للاهتمام، وهو يؤكد في الواقع عدم وجود أي حجة تدعم أن روسيا تدخلت في الانتخابات الأميركية، بل ليس هناك دليل واحد".
يذكر أن تقرير مولر بيّن أن الرئيس دونالد ترمب وأفراد فريق حملته الانتخابية لم يتعاونوا مع الروس في انتخابات 2016 التي فاز فيها المرشح الجمهوري على منافسته الديمقراطية هيلاري كلينتون. غير أنه أشار الى ان "الدولة الروسية اقحمت نفسها في الانتخابات الرئاسية عام 2016 بشكل ممنهج" عبر حملة على وسائل التواصل الاجتماعي شجعت ترمب، ثم عبر قرصنة رسائل الحزب الديموقراطي وأحد المقربين من كلينتون.

إقرأ أيضاً ...