دراسة تكشف تفضيل الأطفال والوالدين للكتب المطبوعة على الإلكترونية

الاثنين - 18 رجب 1440 هـ - 25 مارس 2019 مـ
ميشيغان: «الشرق الأوسط أونلاين»

قالت دراسة أميركية حديثة إن الأطفال ووالديهم يتفاعلون بشكل أفضل مع الكتب المطبوعة، مقارنة بالكتب الإلكترونية، حين يقومون بالقراءة سوياً.
وبحسب شبكة «بي بي سي» البريطانية، فإن الدراسة، التي أجراها باحثون من جامعة ميشيغان الأميركية شملت 37 شخصاً من الآباء والأمهات والأطفال، حيث تمت ملاحظتهم أثناء قراءتهم 3 أشكال مختلفة من الكتب، هي الكتب المطبوعة، والكتب الإلكترونية الأساسية على الكومبيوتر اللوحي، والكتب الإلكترونية التي تحتوي على مؤثرات صوتية ورسوم متحركة.
وقالت الدكتورة تيفاني مونزر، الباحثة الأساسية في هذه الدراسة إن تواتر ونوعية التفاعلات، عند الأطفال ووالديهم، كانت أفضل عند قراءة الكتب المطبوعة.
وأشارت مونزر إلى أنه عند سؤال الآباء والأمهات عن آرائهم عن الكتب الإلكترونية تحدثوا عن الميزات التكنولوجية في هذه الكتب أكثر من حديثهم عن المحتوى الموجود فيها.
ونصح الباحثون جميع الآباء بقراءة الكتب المطبوعة مع أطفالهم الصغار بدلاً من الإلكترونية، مؤكدين أن الكتب الإلكترونية من المحتمل أن تشتت تفكير الآباء وتعرقل قدرتهم على الانخراط في محادثة مع أطفالهم أثناء القراءة.

إقرأ أيضاً ...