رئيس الوزراء العراقي يختار وزيرين عبر «النافذة الإلكترونية»

الثلاثاء - 16 جمادى الأولى 1440 هـ - 22 يناير 2019 مـ Issue Number [14665]
بغداد: حمزة مصطفى

اختار رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي، مرشحين لوزارتي التربية والعدل في حكومته عبر «النافذة الإلكترونية» التي فتحها مع تكليفه بتشكيل الحكومة لتلقي طلبات الترشيح للحقائب الحكومية.
وبعث عبد المهدي بكتاب إلى رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي يتضمن ترشيح كل من سفانة حسين علي الحمداني لوزارة التربية، وأركان قادر ولي لوزارة العدل. وطبقاً للمعلومات التي حصلت عليها «الشرق الأوسط» من مصدر مطلع طلب عدم الكشف عن اسمه، فإن «كلا المرشحين قدم طلبه عبر النافذة الإلكترونية»، مبيناً أن «رئيس الوزراء اضطر إلى اللجوء إلى النافذة الإلكترونية بعد أن فشلت الكتل السياسية في إيجاد توافق حول المرشحين لباقي الحقائب الشاغرة، وعددها أربع، وهي التربية والعدل والدفاع والداخلية».
ورداً على سؤال فيما إذا كان البرلمان سيصوت على هذين المرشحين، قال المصدر المطلع إن «البرلمان يريد أن يمضي باتجاه إكمال الكابينة»، مضيفاً: «وبالتالي فإن حظوظ المرشحين قد تكون جيدة ما لم تحصل توافقات بعكس ما يريد رئيس الوزراء الذي مل هو الآخر من بطء الكتل في حسم أسماء المرشحين».

إقرأ أيضاً ...