قوات حفتر تطيح «رأس القاعدة» في ليبيا

سلامة طالب بدعم دولي «حقيقي» للانتخابات
السبت - 13 جمادى الأولى 1440 هـ - 19 يناير 2019 مـ Issue Number [14662]
القاهرة : جمال جوهر - نيويورك: علي بردى

وجه الجيش الوطني الليبي بقيادة المشير خليفة حفتر، ضربة قاصمة للتنظيمات الإرهابية في جنوب البلاد، وأعلن أمس، عن مقتل «ثلاثة إرهابيين»، هم، عبد المنعم الحسناوي المكنى (أبو طلحة) «رأس القاعدة» في ليبيا، والمهدي دنقو، والمصري عبد الله الدسوقي.
ونقل الناطق باسم القوات المسلحة الليبية، العميد أحمد المسماري، أمس، عن غرفة «عملية الكرامة» أنه «بعد توفر معلومات عن وجود عناصر (إرهابية داعشية) في أحد المواقع شمال غربي مدينة سبها بنحو 60 كيلومتراً، توجهت مجموعة العمليات الخاصة المشكلة من كتيبتي شهداء الزاوية، وطارق بن زياد، ونفذت عملية نوعية بمنطقة الشاطئ (جنوب غرب)، فجر أمس، أسفرت عن مقتل الإرهابيين الثلاثة».
إلى ذلك، طلب رئيس بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، غسان سلامة، في إفادة إلى أعضاء مجلس الأمن الدولي عبر دائرة تلفزيونية مغلقة من تونس، قطع الطريق على «مخربي العملية السياسية»، وقال إن «الجنوب يبقى القلب الليبي الضعيف (...) وجرى إهماله بشكل محزن». وحض الحكومة والمجتمع الدولي على «التحرك بسرعة وحسم لدعم الجنوب». وتابع: «يجب أن يكون هناك دعم سياسي حقيقي لأي انتخابات تجرى وتضمن قبول النتائج واحترامها من الجميع».
...المزيد

إقرأ أيضاً ...