الرئيس الموريتاني لن يترشح لولاية جديدة

توقعات بدعمه جنرالاً سابقاً لخلافته
الأربعاء - 10 جمادى الأولى 1440 هـ - 16 يناير 2019 مـ Issue Number [14659]
نواكشوط: الشيخ محمد

قطع الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز الشك باليقين، أمس، معلناً عدم نيته الترشح لولاية جديدة في الانتخابات الرئاسية التي ستشهدها البلاد في غضون ستة أشهر.
وأنهت تصريحاته التي جاءت في بيان صادر عن رئاسة الجمهورية، الجدل الذي عاشته موريتانيا خلال الأيام الثلاثة الماضية، عندما أطلق نواب في البرلمان مبادرة تطالب بتعديل الدستور، وإلغاء مواد محصّنة تمنع ترشح ولد عبد العزيز للانتخابات الرئاسية. وأكد البيان الرئاسي أن الرئيس الموريتاني «يتقدم بجزيل الشكر لكل الذين عبروا، أو ينوون التعبير، عن تمسكهم بشخصه، وبالنهج الذي أرساه»، مشيراً إلى أن هذا النهج «يجب أن يستمر مرجعية أولى للدولة، بغض النظر عن الأشخاص المكلفين من طرف الشعب بقيادة البلد، من بين المتمسكين به»، وفق تعبير البيان. وتحدد المواد المحصنة في الدستور عدد الولايات الرئاسية وتمنع التجديد لرئيس الجمهورية أكثر من مرة واحدة.
ويتطلع الموريتانيون الآن لمعرفة المرشح الذي سيدعمه ولد عبد العزيز في الانتخابات الرئاسية المقبلة، والذي تشير التوقعات إلى أنه في الغالب سيكون وزير الدفاع في الحكومة الحالية محمد ولد الغزواني، وهو جنرال متقاعد كان يشغل منصب قائد القيادة العامة لأركان الجيوش.
...المزيد

إقرأ أيضاً ...