نتنياهو يجزّئ السلام... عربياً وفلسطينياً

أعلن أن «العال» ستحلق في أجواء سلطنة عمان والسودان
الثلاثاء - 2 شهر ربيع الثاني 1440 هـ - 11 ديسمبر 2018 مـ Issue Number [14623]
تل أبيب: نظير مجلي

سعى رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، أمس، إلى تجزئة السلام، محاولا عزل قضية فلسطين عن العلاقات التي يطمح إليها مع العالم العربي.
وخلال محاضرة قدمها أمام مؤتمر السفراء الإسرائيليين في الخارج، تحدث نتنياهو عن «آفاق التطورات الواسعة للدبلوماسية الإسرائيلية»، وقال إن سلطنة عمان وافقت على السماح لشركة الطيران المدني الإسرائيلية «العال»، بالمرور في أجواء السلطنة في طريقها إلى دول آسيا، وأضاف: «سنطير قريباً فوق أجواء السودان»، في إشارة إلى وساطة وعده بها الرئيس التشادي إدريس ديبي لإقناع الخرطوم بفتح الأجواء أمام رحلات الطيران المدني الإسرائيلي إلى أميركا الجنوبية. لكن السودان لم يعلق على ذلك.
ورد نتنياهو في محاضرته على اتهامات داخلية بإضاعة فرصة لإقامة علاقات سلام مع العالم العربي، برفضه تسوية القضية الفلسطينية. واعتبر أن علاقات إسرائيل في العالم العربي «تشهد ثورة حقيقية لم يسبق لها مثيل». وقال إن التحوّلات في الخريطة الدبلوماسية الإسرائيلية تحصل بفضل المزايا الاستخباراتية الخاصة بإسرائيل وإحباط أجهزتها عشرات العمليات الضخمة «بفضل قدراتنا الاستخباراتية التي لا يملك أحد قدرات شبيهة بها»، بحسب تعبيره.
ومضى يقول: «نحن نرى وحدة مصالح مع العالم العربي، وهذا يفتح فرصاً جديدة. والزعماء العرب الذين ألقاهم يقولون لي إنه حان الوقت لأن يخرج واحد في المائة منا عن الالتزام. نريد أن ننعم بثمار التقدم، وألا نرهن التطبيع مع إسرائيل لنزوات الفلسطينيين»، بحسب زعمه.
...المزيد

إقرأ أيضاً ...