«فيتو» الكتل يربك إعلان الحكومة العراقية

15 وزارة تُعلن خلال أسبوع والحقائب السيادية لاحقاً
الجمعة - 9 صفر 1440 هـ - 19 أكتوبر 2018 مـ Issue Number [14570]
بغداد: حمزة مصطفى

كشفت مصادر مطلعة عن أن وضع عدد من الكتل السياسية في العراق «فيتو» على ترشيح الوزراء أربك عملية إعلان تشكيل حكومة عادل عبد المهدي. وذكرت المصادر لـ«الشرق الأوسط» أن عبد المهدي أنهى الجزء الأكبر من التشكيلة الوزارية وكان على وشك تقديمها إلى البرلمان أمس، إلا أن اعتراضات عدد من الكتل بشأن المرشحين عرقلت العملية.
وكانت الكتل السياسية قد منحت رئيس الوزراء المكلف حرية اختيار الوزراء وفق الحصص المخصصة لكل منها، لكن بعض تلك الكتل وضع «فيتو» يطلب بموجبه الموافقة على من يختارهم عبد المهدي. وبموجب ذلك، بات رئيس الوزراء المكلف مقيداً مرتين؛ الأولى باختياره شخصية ما للوزارة ثم عرض ذلك على الكتلة للموافقة على الشخصية أو الاعتراض عليها.
وتابعت المصادر أن عبد المهدي سيقدم حكومته في موعد أقصاه الاثنين، أو الأربعاء المقبل، بعد أن يكون قد حسم في نحو 15 حقيبة وزارية على أن يبقى الحسم في بعض الحقائب الأخرى، لا سيما السيادية مثل الدفاع والداخلية والخارجية والنفط والمالية إلى وقت لاحق.
في غضون ذلك، أكد رئيس الجمهورية برهم صالح في بيان رئاسي، أمس، أهمية أن تتشكل الحكومة، وفقا للتوقيتات الدستورية.
...المزيد

إقرأ أيضاً ...