واشنطن تشدد على «تصفير» نفط إيران

اعتبرت «الآلية الأوروبية» غير فعالة
الثلاثاء - 6 صفر 1440 هـ - 16 أكتوبر 2018 مـ Issue Number [14567]
لندن: «الشرق الأوسط»

أعلن المبعوث الأميركي الخاص بإيران برايان هوك أمس أن بلاده مصممة على تصفير النفط الإيراني عندما يبدأ سريان الحزمة الجديدة من العقوبات ضد طهران في 4 نوفمبر (تشرين الثاني) المقبل، وشدد من ناحية أخرى على «عدم فاعلية» الآلية الأوروبية للالتفاف على العقوبات ضد طهران. وقلّل هوك من أي تأثير سلبي للخطوة الأميركية على أسواق النفط، وأكد ضرورة ردع الصواريخ الباليستية الإيرانية، متهماً إيران باستخدام عائداتها النفطية لتمويل «وكلاء إرهابيين» في جميع أنحاء منطقة الشرق الأوسط.
وتأتي تصريحات المسؤول الأميركي وسط جهود أوروبية تقودها ألمانية وفرنسا وبريطانيا لإبقاء إيران ضمن منظومة الدفع المالي «سويفت» بهدف فتح آلية جديدة تسمح باستمرار تدفق النفط الإيراني للأسواق العالمية. وكان هوك يتحدث للصحافيين عبر الهاتف بعد وصوله إلى لوكسمبورغ قادما من الهند ثاني أكبر مستورد للنفط الإيراني. ومن المقرر أن يجري مشاورات في باريس وبروكسل تشمل مباحثات مع مدير الوكالة الدولية للطاقة الذرية يوكيا أمانو. وقال هوك إن الإدارة الأميركية رصدت استثناءات من العقوبات تخدم الشعب الإيراني واتهم في الوقت نفسه الحكومة الإيرانية بالكذب على مواطنيها محملا إياها مسؤولية تدهور الوضع المعيشي والأزمات الداخلية.
المزيد ....

إقرأ أيضاً ...