ترمب يقول إن التغير المناخي ليس «خدعة»

الاثنين - 5 صفر 1440 هـ - 15 أكتوبر 2018 مـ
واشنطن: «الشرق الأوسط أونلاين»

اعترف الرئيس الأميركي دونالد ترمب، في مقابلة تلفزيونية أُذيعت أمس (الأحد)، بأنه لا يعتقد أن التغير المناخي «خدعة»، بينما لا يزال يشك في ما إذا كان سببه النشاط البشري.
وقال ترمب لليزلي ستال من شبكة «سي بي إس» الإخبارية: «أعتقد أن شيئاً ما يحدث؛ شيئاً يتغير، وسيتغير مرة أخرى. ولا أعرف إن كان الإنسان هو السبب في ذلك».
وأضاف: «لا أعتقد أن التغير المناخي خدعة، وكل ما أريد أن أقوله إنني لا أريد أن أفقد الملايين والملايين من الوظائف، والمليارات والمليارات من الدولارات على هذا الأمر».
وأظهر الرئيس الأميركي ثقة قليلة في الخبراء الذين يصرون على أن تغير المناخ حقيقي، قائلاً إن كثيراً من العلماء «لديهم أجندة سياسية كبيرة للغاية».
يذكر أن ترمب وصف التغير المناخي أكثر من مرة في الماضي بأنه «خدعة».
وأثار ترمب غضب جماعات البيئة لانسحابه العام الماضي من «اتفاقية باريس» بشأن تغير المناخ، التي تهدف إلى الحد من الزيادات العالمية في درجات الحرارة الناتجة عن انبعاثات الكربون.

إقرأ أيضاً ...