غريفيث طلب إلغاء تصريحين لنقل الحوثيين إلى جنيف بعد تعنتهم

التحالف أكد قطع إمدادات الميليشيات المتجهة من صنعاء إلى الحديدة
الأربعاء - 2 محرم 1440 هـ - 12 سبتمبر 2018 مـ Issue Number [14533]
الرياض: عبد الهادي حبتور

أكدت القوات المشتركة لتحالف دعم الشرعية في اليمن أنها أصدرت تصريحين لطائرة الأمم المتحدة لنقل وفد الحوثيين إلى جنيف يومي 6 و7 سبتمبر (أيلول) الحالي، قبل أن تطلب الأمم المتحدة نفسها إلغاء التصريحين بعد تعنّت الحوثيين.
وأوضح العقيد ركن تركي المالكي، المتحدث باسم القوات المشتركة لتحالف دعم الشرعية، أنه على الرغم من إفشال الميليشيات الحوثية لمشاورات جنيف التي دعا إليها المبعوث الأممي الخاص مارتن غريفيث، ورفضهم السفر إلى جنيف، فإن التحالف سيواصل دعم الجهود الأممية والدولية لجمع الفرقاء اليمنيين، وإيجاد حلول سياسية للأزمة، وتابع: «تلقينا طلباً يوم 4 سبتمبر من المبعوث الخاص (بإصدار تصريح لطائرة تابعة للأمم المتحدة) لنقل وفد الانقلابيين، ثم جاءنا طلب بإلغاء التصريح. وفي اليوم التالي، تلقينا طلباً آخر من المبعوث الأممي، قبل أن يطلب مجدداً إلغاء التصريح الثاني».
وأشار المتحدث باسم التحالف إلى أن الخيار العسكري سيستمر بالمنوال نفسه حتى يتم الضغط على الميليشيات المدعومة إيرانياً للجلوس إلى طاولة المفاوضات، داعياً في الوقت نفسه الأمم المتحدة والدول المؤثرة إلى ممارسة مزيد من الضغوط على الحوثيين.
وعلى الصعيد العملياتي في محافظة الحديدة، كشف المالكي أن القوات اليمنية تسيطر نارياً على الطريق الواصل بين صنعاء والحديدة، وبذلك قطعت الإمدادات الواردة للميليشيات الحوثية إلى الحديدة من هذه الطريق الاستراتيجية.
وأوضح المالكي، في رده على سؤال «الشرق الأوسط»، أن قوات الجيش الوطني اليمني، بإسناد من التحالف، تحاصر بالكامل قرية الدريهمي، كما أن القوات تحركت شرقاً باتجاه الطريق الواصل بين صنعاء والحديدة، وفرضت السيطرة النارية عليه، وأضاف: «تم قطع طريق الإمدادات للميليشيات الحوثية».
من جهة أخرى، كشف المالكي أن قوات التحالف أحبطت عملية إرهابية حاولت الميليشيات الحوثية القيام بها في البحر الأحمر من خلال قارب مفخخ، مبيناً أن التحالف سيطر على القارب، وهو الآن في عهدة الخبراء لفحص محتوياته، وقدم مزيداً من التفاصيل بقوله: «يوم الخميس الماضي، وردت معلومات مؤكدة عن تحرك زورق مفخخ باتجاه الشمال، انطلاقاً من ميناء الحديدة لتهديد الملاحة البحرية، فاتخذنا كل الإجراءات لتحديد مكانه، واستطعنا في التاسعة من صباح الجمعة تحديد مكانه بالقرب من جزيرة فشت، وتمت السيطرة والاستيلاء عليه».
ولفت المالكي إلى أن الميليشيات الحوثية دأبت على تحريك الزوارق المفخخة باتجاه الجزر المحاذية للحديدة، ثم تحريكها لضرب الملاحة البحرية وتهديد التجارة الدولية، وقال: «تم اكتشاف متفجرات ودوائر كهربائية وجهاز تحديد المواقع (جي بي إس) على متن القارب، ولا يزال يخضع للمعاينة».
وأوضح المتحدث باسم التحالف أن الميليشيات الحوثية مستمرة في زراعة الألغام في الطرقات والمزارع لتهديد المدنيين اليمنيين، مبيناً أن «خمسة مواطنين يمنيين استشهدوا في منطقة معيمرة، بمحافظة الجوف، قبل أيام بسبب الألغام وزراعتها بطريقة عشوائية»، ولفت إلى ضبط 275 كيلوغراماً من المخدرات كانت الميليشيات تحاول تهريبها.
وقال المالكي إن عدد الصواريخ الباليستية التي أطلقت باتجاه السعودية حتى الآن بلغ 192 صاروخاً، منها 6 صواريخ أطلقت منذ الثالث من سبتمبر الحالي.

إقرأ أيضاً ...