من الأرشيف: الأسير الرقم 200

الاثنين - 30 ذو الحجة 1439 هـ - 10 سبتمبر 2018 مـ Issue Number [14531]
لندن: «الشرق الأوسط»

تعيدنا الصفحة الأولى من عدد «الشرق الأوسط» الصادر في العاشر من سبتمبر (أيلول) عام 1999 إلى حدث تاريخي في الملف الفلسطيني. غطت الصحيفة آنذاك فرحة أهل وأقارب أسرى فلسطينيين بعد تطبيق «اتفاق واي 2»، الذي وقّع في شرم الشيخ المصرية ونتج منه إفراج إسرائيل عن 199 أسيراً فلسطينياً من أصل 200 متفق عليهم. وكان رفض حينذاك الأسير رقم 200 الخروج من أسره على أساس أن تبقى أسبوع واحد على محكوميته، مطالباً بالإفراج عن معتقل آخر بدلاً منه.
وأتى في الخبر، أنه «بموجب الاتفاق أيضاً ستسلم إسرائيل للفلسطينيين الشؤون الإدارية في 7 في المائة من الضفة الغربية».
ولم تخلُ الصفحة الأولى من تغطية لأهم الأخبار العالمية آنذاك. منها خبر من مصر عن معاقبة مدير جهاز أمن الدولة المصري بعد اعتداء بورسعيد، وآخر اقتصادي عن ارتفاع أسعار النفط والمخاوف من تأثير تحسن مداخيل دول الخليج على خطوات الإصلاح.

إقرأ أيضاً ...