النيابة العامة بالسعودية تطالب بعقوبة تعزيرية لسوري أيد «الحوثيين» و«الاخوان المسلمين»

ساهم في التحريض على القتال عبر برنامج في قناة فضائية
الأحد - 29 ذو الحجة 1439 هـ - 09 سبتمبر 2018 مـ
الرياض: «الشرق الأوسط أونلاين»

طالبت النيابة العامة في السعودية، اليوم (الأحد) بعقوبة تعزيرية لمقيم سوري الجنسية، لتأييده جماعة الحوثي المدعومة من إيران، وكذلك جماعة "الإخوان المسلمين"، الارهابيتين، والتواصل مع الفصائل العسكرية المقاتلة في سوريا والعراق.
وذكر ممثل النيابة العامة، أن المتهم الذي حضر جلسة سماع تلاوة اللائحة على كرسي متحرك، قام بالتواصل هاتفيا، مع عناصر المقاتلين في جبهة النصرة، وتقديم الافتاء الشرعي لهم.
كما اتهم بالتحريض على القتال في سوريا، ووصف ذلك بأنه العودة للخلافة الاسلامية، وذلك عبر برنامج اسبوعي في قناة فضائيةء، كما ذكر ممثل النيابة أن المتهم قدم الدعم المالي لأشخاص مشبوهين بواسطة أحذ أقاربه.

إقرأ أيضاً ...