بيتزي: لم أذق النوم بعد خماسية روسيا

مدرب الأخضر قال إن الباب ما زال مفتوحاً للنجوم الجدد
الأحد - 29 ذو الحجة 1439 هـ - 09 سبتمبر 2018 مـ Issue Number [14530]
الرياض: مهند المحرج

أعرب خوان أنتونيو بيزي مدرب المنتخب السعودي الأول لكرة القدم عن أمله في أن يواصل اللاعبون الصعود بمستواهم عندما يتقابلون مع بوليفيا يوم غد الاثنين في مباراة ودية ضمن الاستعدادات للمشاركة في نهائيات كأس آسيا 2019 في الإمارات.
وكان المنتخب السعودي أظهر قوة شخصية خلال نهائيات كأس العالم، بعدما استعاد توازنه إثر الخسارة أمام روسيا 0 - 5 في المباراة الافتتاحية، ليرتقي بمستواه حيث خسر أمام أوروغواي بصعوبة 0 - 1 ثم فاز على مصر 2 - 1.
واعترف بيزي بأن الخسارة أمام روسيا كان لها تأثير كبير على الحالة المعنوية للفريق، ولكن اللاعبين نجحوا في استعادة التوازن.
وقال المدرب لموقع الاتحاد الآسيوي لكرة القدم: «لم أتمكن من النوم في الليل بعد الخسارة أمام روسيا، حيث كان ذلك يوما صعبا بالنسبة لنا، كنت حزيناً وكانت النتيجة كارثية، الفارق بين الفريقين لم يكن كبيراً في ذلك اليوم، ولكن النتيجة حصلت بسبب أخطاء فردية».
ورغم ذلك نجح المدرب الأرجنتيني في تحفيز اللاعبين خلال المباراتين التاليتين، وكوفئ بعد كأس العالم من خلال تجديد عقده، ليبقى على رأس الجهاز الفني حتى كأس آسيا 2019 التي تقام خلال الفترة من 5 يناير (كانون الثاني) ولغاية 1 فبراير (شباط) المقبلين.
وأوضح بيزي: «قدَّمنا مباراة أفضل بكثير أمام أوروغواي، والفوز أمام مصر منحنا سعادة وحافزاً قبل التركيز على كأس آسيا وفي كأس العالم أكدنا قدرتنا على إظهار شخصيتنا وقدرتنا على لعب كرة القدم، يجب أن نتذكر ذلك ونحن ننظر للأمام».
ويطمح المنتخب السعودي في الفوز بلقب كأس آسيا للمرة الأولى منذ عام 1996، حيث كانت المرة الأخيرة التي حصل فيها على اللقب في الإمارات أيضاً. ويلعب الفريق في النهائيات ضمن المجموعة الخامسة التي تضم أيضاً قطر ولبنان وكوريا الشمالية.
وأضاف مدرب السعودية: «الباب ما زال مفتوحاً أمام جميع اللاعبين، اللاعبون الذين قدموا مستويات جيدة وأظهروا مستوى قدراتهم يمتلكون دائماً فرصة الانضمام للفريق، الأمر يعتمد على تجميع الفريق الأنسب من أجل كأس آسيا».
ويحتل منتخب السعودية المرتبة 70 في التصنيف العالمي، في حين يأتي منتخب بوليفيا في المرتبة 59، وهو سيخوض المباراة أمام السعودية بتشكيلة متكاملة من ضمنها غيلبرت الفاريز الذي يلعب مع نادي الحزم السعودي.
وبعد المباراة مع بوليفيا من المقرر أن تلتقي السعودية مع البرازيل يوم 12 أكتوبر (تشرين الأول).
وأعلن الأرجنتيني خوان أنطونيو بيتزي المدير الفني للمنتخب السعودي لكرة القدم قائمة مكونة من 25 لاعباً ستشارك في المعسكر الإعدادي الذي ينطلق بعد غد الاثنين ويستمر حتى العاشر من الشهر الحالي، وذلك ضمن المرحلة الأولى من البرنامج الإعدادي للمشاركة في كأس آسيا 2019 التي تستضيفها دولة الإمارات العربية المتحدة في شهر يناير (كانون الثاني) المقبل.
وجاءت القائمة على النحو التالي:في حراسة المرمى: محمد العويس، وياسر المسيليم، وعبد الله الصالح.وفي الدفاع: محمد البريك، وسعيد المولد، وعمر هوساوي، ومعتز هوساوي، ومحمد جحفلي، وعلي البليهي، وياسر الشهراني، وحمد المنصور. وفي الوسط: إبراهيم غالب، ومحمد كنو، وعبد الله الخيبري، ومحمد أبوسبعان، ووليد باخشوين، وأسامة الخلف، وحسين المقهوي، ويحيى الشهري، وسالم الدوسري، وهتان باهبري، ومحمد الكويكبي، وعبد الرحمن العبود. ولاحقا انضم الثنائي السعودي سلطان الغنام، مدافع فريق النصر،
ومحمد الربيعي حارس مرمى نادي الباطن، بمعسكر المنتخب الوطني السعودي لكرة القدم، حيث تقرر استدعاء الغنام كبديل لمحمد البريك لاعب الهلال، بعدما أوضح التقرير الطبي عدم قدرته على الاستمرار في معسكر الفريق بسبب الإصابة.
وأرجع خوان أنطونيو بيتزي المدير الفني للمنتخب السعودي الأول لكرة القدم، السبب في استبعاد الحارس عبد الله المعيوف والمهاجم محمد السهلاوي من قائمة المنتخب التي تخوض المرحلة الأولى من الإعداد لبطولة كأس آسيا، إلى تراجع مستوى اللاعبين.
وقال بيتزي، في تصريحات إعلامية: «قائمة فريقه ليست ثابتة، إذ ينضم إليها من يجتهد ويطور من مستواه»، مضيفاً: «قبل الاختيار نوسع دائرة البحث ونضم من هو أجدر وليس بالإمكان أن نضم 60 لاعباً على سبيل المثال».
وأضاف أنه ضم نحو خمسة أسماء جديدة للمنتخب بناء على الأداء الذي قدموه خلال الفترة الماضية، ومنهم هارون كامارا، الذي قال إنه تابعه يؤدي بشكل جيد مع المنتخب الأولمبي.
وسيخوض المنتخب السعودي دورة رباعية ستقام الشهر المقبل في جدة بمشاركة منتخبي البرازيل والأرجنتين ومنتخب رابع لم يكشف بعد عن هويته فيما يتوقع أن يكون منتخب الإمارات، علماً بأن منتخب مصر الذي تمنى تركي آل الشيخ رئيس هيئة الرياضة السعودية انضمامه إلى الدورة لن يكون قادراً على المشاركة بسبب تصفيات أفريقيا حيث تنتظره مباريات الشهر المقبل.
وكانت الهيئة العامة للرياضة في السعودية أعلنت عن استضافة بطولة دولية رباعية تضم منتخبات عالمية إلى جوار الأخضر السعودي الذي يستعد حالياً لمنافسات بطولة كأس آسيا 2019 في يناير المقبل. وقال تركي آل الشيخ رئيس مجلس إدارة الهيئة: «تم التوقيع على استضافة بطولة دولية رباعية بمشاركة البرازيل والأرجنتين والمنتخب السعودي بالإضافة إلى منتخب رابع سيتم الإعلان عنه قريباً»، مضيفاً عبر حسابه في «تويتر»: «البطولة تتضمن مباراة السوبر كلاسيكو بين الأرجنتين والبرازيل».
وستمنح البطولة التي تستضيفها السعودية بمشاركة المنتخبات العالمية المنتخب الوطني قوة فنية قبل خوضه لغمار منافسات بطولة كأس آسيا 2019 التي تستضيفها الإمارات في يناير المقبل، وتبدو فيها الآمال السعودية كبيرة بالمنافسة على اللقب الغائب عن خزائن الأخضر منذ سنوات.

إقرأ أيضاً ...