الله يريد بنا اليسر

السبت - 28 ذو الحجة 1439 هـ - 08 سبتمبر 2018 مـ Issue Number [14529]

هناك راكب طائرة (ثمل) - يعني سكران طينة وجايب العيد - حصلت مشادة بينه وبين المضيفة إثر خلاف حول استخدام المرحاض والطائرة فوق سيبيريا تتعرض لمطبّات هوائية شديدة، فما كان من السكران إلا أن يوسعها لكماً، ويطرحها أرضاً (ويتوطّى في بطنها)، فقرر الكابتن أن يهبط في أول مطار هبوطاً اضطرارياً. عندها، (كلبشوا) السكران، ونقلوا المضيفة للمستشفى وهي بين الحياة والموت.
وما أبعد الفرق بين ذلك السكران وبين راكب مسلم أصر على أداء فرض الصلاة بين مقاعد الركاب، وكانت الطائرة أيضاً تتعرض لمطبّات هوائية، ورفض تعليمات المضيفين بأن يجلس في مقعده، بل واشتبك معهم في مضاربة، مما حدا بالكابتن لأن يطلب الهبوط الاضطراري في مطار (دالاس) الأميركي، ورافقتهم طائرتان حربيتان. وعندما هبطت، أول ما فعلوه أنهم (كلبشوا) أخانا بالله قبل أن يتم صلاته.
لا أدري، ألا يفهم بعض المسلمين أن لا حرج على المسافر في أن يجمع، أو على الأقل أن يصلي صلاة الراحلة وهو جالس على كرسيّه، أو حتى متمدداً إذا كان عاجزاً؟!
***
إلى ما قبل القرن التاسع عشر، كانت البنطلونات محظورة على النساء في فرنسا، ويا ليتها استمرت محظورة حتى الآن، لأن بعضهن في الواقع قد (زودوها حبّتين) - مثلما أكد ذلك المطرب محمد عبده في أغنيته الشهيرة - والنموذج على ذلك امرأة أسترالية كانت ترتدي بنطلون جينز ضيقاً للغاية - يسمونه (سْكيني) - وسقطت في الحديقة العامة بسبب عدم قدرتها على المشي، وظلت على هذا الحال عدة ساعات، ثم تمكنت من الزحف بكل صعوبة حتى وصلت إلى الطريق، وركبت سيارة تاكسي إلى المستشفى. وبعد أن شق الأطباء بنطلونها، وجعلوا أنفاسها تعود إلى طبيعتها، ذكروا أنهم لو لم يفعلوا ذلك لكانت حالتها حرجة حقاً، وثبت أنها أصيبت بـ(متلازمة المقصورة) التي تقطع وصول الدم إلى العضلات، وبالتالي تضغط على الأعصاب.
وهذا تحذير مني لكل (صغيرة عقل) تحشر نفسها حشراً بـ(السكيني)، فأرض الله واسعة يا أختي، والله يريد بنا اليسر، لا العسر والتزنيق؛ خلي عضلاتك تترحرح، فصدقيني ليس هناك أروع من الرحرحة التي على أصولها.
***
صح لسان من قال: إن قدرة الإنسان على العدالة تجعل الديمقراطية ممكنة، ولكن ميل الإنسان إلى الظلم يجعل الديمقراطية ضرورية - انتهى.
ولكن إذا كان الموضوع يخصني، ويؤثر على مصالحي الشخصية (فلا بارك الله بالديمقراطية).
***
كذب من قال: إن المرأة عروس في ليلة الزفاف، وكابوس في بقية الليالي.
ومن وجهة نظري، فهي (Mixed) - أي خليط.