مناورات عسكرية مشتركة بين الولايات المتحدة والهند

الخميس - 26 ذو الحجة 1439 هـ - 06 سبتمبر 2018 مـ
نيودلهي: «الشرق الأوسط أونلاين»

سيجري الجيشان الأميركي والهندي مناورات مشتركة واسعة قبالة السواحل الهندية العام المقبل ستكون الأولى من نوعها لقوات البلدين.
وجاء الاعلان اليوم (الخميس) على لسان وزيرة الدفاع الهندية نيرمالا سيثارامان في ختام اجتماع مع وفد أميركي ضم وزيري الدفاع جيم ماتيس والخارجية مايك بومبيو، في حضور وزيرة الخارجية الهندية سوشما سواراج.
وقالت سيثارامان: "قررنا القيام للمرة الأولى بتدريبات لثلاثة أسلحة مع الولايات المتحدة قبالة السواحل الشرقية للهند في 2019".
ووقع البلدان أيضا "اتفاقا للأمن وتوافق الاتصال" (كومكاسا) سيمكنهما من تبادل معلومات عسكرية حساسة بسرعة وبشكل آمن.
ولا توقع الولايات المتحدة هذا النوع من الاتفاقات إلا مع حلفاء موثوقين، وتأمل واشنطن من الاتفاق تعزيز علاقاتها العسكرية مع الهند. غير أنها قلقة بشأن اتفاق وشيك تتفاوض الهند عليه مع روسيا لشراء النظام الصاروخي "إس-400".
وتعهدت الولايات المتحدة والهند أيضا تعزيز التعاون في عمليات مكافحة الإرهاب.

إقرأ أيضاً ...