افتتاح معرض عن عملية إنقاذ «فتية الكهف» في تايلند

الاثنين - 23 ذو الحجة 1439 هـ - 03 سبتمبر 2018 مـ
بانكوك: «الشرق الأوسط أونلاين»

بعد ثمانية أسابيع من انتهاء عملية الإنقاذ المثيرة لفتية الكهف الاثني عشر ومدربهم، جرى افتتاح معرض تفاعلي عن محنتهم في مركز تسوق في بانكوك.
ويمكن لزوار مركز تسوق «سيام باراجون» الاطلاع على المعدات الفنية والخطابات التي كتبها فتية فريق كرة القدم، الذين تتراوح أعمارهم بين 11 إلى 17 عاماً، لآبائهم من داخل الكهف، حيث حوصروا لأكثر من أسبوعين.
وأقامت وزارة الثقافة في تايلند المعرض الذي يضم أيضاً نموذجاً طبق الأصل للكهف الذي يمكن للمتسوقين تسلقه.
والمعرض مقسم لسبعة أقسام، أحدها مهدى للغواص التايلاندي الذي توفي خلال عملية الإنقاذ، وهو الضحية الوحيدة خلال المأساة التي استمرت 17 يوماً.
ومن المقرر أن يستمر المعرض حتى التاسع من سبتمبر (أيلول) قبل أن يجوب تايلاند. وفي الوقت نفسه تعتزم السلطات إقامة متحف دائم مخصص لعملية الإنقاذ.
وحوصر أعضاء فريق كرة القدم «وايلد بيرز» ومدربهم (25 عاماً) في الكهف في 23 يونيو (حزيران)، بعدما سدت مياه الفيضانات مخرجهم الوحيد. وكان العالم في حالة ترقب خلال عملية الإنقاذ.
وكل الأطفال بصحة جيدة الآن، وعادوا إلى المدرسة.

إقرأ أيضاً ...