مصر تطلق أول سلحفاة «مرقمة» في ساحل البحر المتوسط

أدرجت مرتين على قائمة الحيوانات المهددة بالانقراض
الخميس - 12 ذو الحجة 1439 هـ - 23 أغسطس 2018 مـ Issue Number [14513]
القاهرة: وليد عبد الرحمن

أطلقت مصر أول سلحفاة بحرية بعد إعادة تأهيلها وترقيمها بساحل البحر المتوسط عبر إدارة محمية «أشتوم الجميل» بمحافظة بورسعيد شمال شرقي دلتا مصر، وذلك حفاظاً على الحياة البحرية.
وأكدت الدكتورة ياسمين فؤاد، وزيرة البيئة، أن هذا الإطلاق يأتي ضمن برنامج وطني يشمل كافة المحميات الشمالية الواقعة على البحر المتوسط، والتي تشمل محميات «أشتوم الجميل، والبرلس، والعميد، وخليج السلوم».
ويشار إلى أن هذه السلحفاة من نوع «السلحفاة الخضراء»، وعثر عليها بأحد الأسواق في حالة إنهاك شديد، حيث قام فريق المحمية بالتعامل الطبي معها لإعادة تأهيلها وترقيمها، حيث تم أخذ قياساتها، وإعادة إطلاقها مرة أخرى في بيئتها الطبيعية بالبحر المتوسط، بعد التأكد من قدرتها على الحياة في بيئتها الطبيعية.
و«السلحفاة الخضراء»، أحد أهم أنواع سلاحف مياه البحار، تبيض الأنثى في المتوسط نحو 100 بيضة وتدفنها في الرمال، وأدرجت مرتين في القائمة الحمراء للحيوانات المهددة بالانقراض.
وقالت وزيرة البيئة في بيان لها أمس، «يتم حالياً توفير كافة الأدوات اللازمة لرصد مناطق عيش السلاحف البحرية، تنفيذاً للاتفاقيات الدولية التي وقعت عليها مصر في هذا الشأن، واستمراراً لاستعدادات مصر لاستضافة مؤتمر الأطراف الرابع عشر لاتفاقية التنوع البيولوجي المزمع عقده منتصف نوفمبر (تشرين الثاني) القادم بمدينة شرم الشيخ السياحية، كأحد أهم الأحداث العالمية المختصة بحماية التنوع البيولوجي».

إقرأ أيضاً ...