برنامج التعرف على الوجه لحماية تلاميذ المدارس الأميركية

الثلاثاء - 3 ذو الحجة 1439 هـ - 14 أغسطس 2018 مـ Issue Number [14504]

> بادرت شركة «ريل نتووركس» إلى تزويد المدارس من صفوف الحضانة إلى الثانوية العامة ببرنامج من تطويرها، للتعرّف إلى الوجه. وقد أطلقت الشركة موقعاً إلكترونياً يسمح للمدارس في أميركا الشمالية بتحميل وتنفيذ برنامجها الخاص للتعرف إلى الوجه مجاناً.
• التجربة: تعرف التقنية باسم «SAFR» وهي حالياً في مرحلة الاختبار في إحدى مدارس مدينة سياتل، التي يتعلّم فيها أولاد روب غليسر، مؤسس الشركة المطورة. ويتمّ حالياً التخطيط أيضاً لتنفيذ مشروع تجريبي آخر في ولاية «يومينج» في أواخر هذا العام.
• مهمة البرنامج: مساعدة الأجهزة الإدارية على مراقبة الداخلين إلى حرم المؤسسة. ومن أجل إجراء التجربة القائمة في سياتل، عمد أهالي الطلاب إلى تسجيل وجوههم في البرنامج، ليتمكنوا من فتح بوابة المدرسة عبر الابتسام لكاميرا المراقبة.
• نقطة الخلاف: يرى غليسر في برنامجه وسيلة لتعزيز الأمن والسلامة في المدارس دون الاضطرار للانجرار إلى مواضيع حساسة كتشريعات تسمح باقتناء السلاح. ولكنّه على الأرجح سيجد نفسه قريباً في وسط جدال حامٍ آخر حول ما إذا كانت تقنية التعرّف إلى الوجه يجب أن تخضع بدورها لقوانين معينة، أو حتى للجم جماحها. وقال غليسر لموقع «وايرد» الإلكتروني: «أنا شخصياً أعي أننا ربما نبالغ بمراقبة المدارس، ولكنّني أيضاً مقتنع بأننا نعيش في بلد تشهد مدارسه حوادث تراجيدية كثيرة، وبأن التقنية التي تسهّل الحفاظ على سلامة هذه المؤسسات هي وسيلة جيدة ومفيدة».

إقرأ أيضاً ...