issue16563

1445 رمضان 24 الأربعاء 2024 ) أبريل (نيسان 3 السنة السادسة والأربعون 16563 العدد London Wednesday - 3 April 2024 Front Page No. 1 Vol 46 No. 16563 تصدر في لندن وتوزع في جميع أنحاء العالم، وتطبع في كل من: الرياض, جدة, الدمام, الدار البيضاء, القاهرة، الخرطوم، إسطنبول، أربيل، بيروت، دبي، عمان، فرانكفورت، نيويورك، لوس أنجليس، واشنطن The Leading Arabic Newspaper صفحة 24 طبعة السعودية ـ 9 771319 081325 14 > مستهدفات 7 السيسي يبدأ فترته الثالثة بـ علىرأسها حماية الأمن القومي مليار دولار 7.7 «أرامكو» تُرسي عقوداً بـ لزيادة إنتاج الغاز الأتراك يقرأون المتنبي بلغتهم الأصلية للمرة الأولى 9» ريما فرنجية: التوحّد طيفٌ يتلوّن بالحب 22 » 15 » 17 » بلينكن يحذر من «لحظة حرجة» تمر بها أوكرانيا 11 » اقرأ أيضاً... إردوغان يقيّم «الزلزال الانتخابي» العراق يرفضانتهاكسيادة الأردن بعد تهديدات «كتائبحزبالله» ليندركينغ في المنطقة لبحث وقفهجمات الحوثيين تتوالى توابع «زلـــزال» الانتخابات المـحـلـيـة فــي تـركـيـا داخــــل الأحـــــزاب عبر تقييم نتائجها وتحليل رسائلصناديق الاقتراع. وعــقــد المـجـلـس الـتـنـفـيـذي المــركــزي لحزب العدالة والتنمية اجتماعاً، أمس (الثلاثاء)، برئاسة الرئيس رجب طيب إردوغـــــان لتقييم نـتـائـج الاقـــتـــراع الــذي نظم الأحـد، وسط حديث عن احتمالات إجراء تغييرات واسعة في هياكل الحزب القيادية خلال الأيام المقبلة. ودفعت النتائج الصادمة والمفاجئة لــ نــتــخــابــات إلــــى الــحــديــث مـــجـــدداً عن انتخابات تشريعية ورئاسية مبكرة. وفي أولى الأزمات، تشهد ولاية وان، شــرق الــبــ د، احـتـجـاجـات ومـصـادمـات بــــن أنــــصــــار حـــــزب المـــــســـــاواة الـشـعـبـيـة والـديـمـقـراطـيـة والــشــرطــة، بـعـد تجريد المرشح الفائز ببلدية المدينة، عبد الله فـي المـائـة، من 55 زيـــدان، الحاصل على أحقيته بخوض الانتخابات، واعتماد مرشح حزب العدالة والتنمية، الحاصل في المائة، عبد الله أرفاس، فائزاً. 27 على )11 (تفاصيل ص أكـــــد مــــســــؤول عــــراقــــي أن بــــــ ده لــــن تـسـمـح بانتهاك سيادة الأردن، بعد إعلان فصيل مسلح مــوالٍ لإيــران استعداده لتسليح «المـقـاومـن» في الجارة الغربية. وتـــعـــهـــدت «كـــتـــائـــب حــــزب الـــلـــه» فـــي الـــعـــراق تجهيز «مـقـاتـلـن أردنـــيـــن» بـأسـلـحـة وقــاذفــات مضادة للدروع وصواريخ تكتيكية. ولـــم تعلق الـخـارجـيـة الـعـراقـيـة عـلـى تهديد الفصيل الموالي لإيـران، إلا أن مسؤولاً حكومياً، قال لـ«الشرق الأوسط»، إن «الواقع لا يسمح لأي جهة عراقية بتسليح مجاميع خارج البلاد للقيام بـتـحـركـات مـشـبـوهـة»، مــشــدداً عـلـى أن «الــعــراق يرفض انتهاك سيادة البلد الجار». وأضــاف المـسـؤول، الـذي طلب عـدم الإفصاح عن هويته، أنه «لا دليل على أرض الواقع يشير إلى إمكانية تسليح مجاميع في الأردن». وفي الأردن، قيّمت المؤسسات الأمنية إعلان الفصيل العراقي بأنه «مجرد استعراضإعلامي»، من «شأنه إشاعة أجواء التوتر في المنطقة فقط». وقـــــــال مــــصــــدر حـــكـــومـــي أردنـــــــــي لـــــ«الــــشــــرق الأوســــط»، إن بــ ده «أفشلت فـي الآونـــة الأخيرة محاولات ومخططات متعددة من قبل تنظيمات مسلحة نشطة على الحدود مع العراق». وأوضـــح المـصـدر أن «الـشـعـارات التي يهتف بـهـا مـتـظـاهـرون قـــرب الـسـفـارة الإسـرائـيـلـيـة في عمان تتم برعاية إيرانية، وبتوجيه من قيادات (حماس) في الخارج، وتنفّذها أجنحة في تنظيم الإخوان المسلمي غير المرخص في البلاد». )8 (تفاصيل ص فــي حــن أعـلـن الـجـيـش الأمـيـركـي، أمــــس، تـدمـيـر قــــارب حــوثــي مـسـيّـر في سياق الضربات الاستباقية المستمرة مـنـذ يـنـايـر (كـــانـــون الــثــانــي) المــاضــي، أرســـلـــت واشـــنـــطـــن مـبـعـوثـهـا الــخــاص لـلـيـمـن، تـيـم لـيـنـدركـيـنـغ، إلـــى المنطقة في جولة جديدة هدفها الضغط على الــجــمــاعــة الــحــوثــيــة لـــوقـــف هـجـمـاتـهـا البحرية. وأفادت وزارة الخارجية الأميركية، فــــي بــــيــــان، بـــــأن المـــبـــعـــوث لـيـنـدركـيـنـغ سيسافر إلى السعودية وسلطنة عُمان؛ «لمـنـاقـشـة الــشــركــاء حـــول الـحـاجـة إلـى وقف فوري لهجمات الحوثيي». وطبقاً للبيان، فسيلتقي المبعوث الـشـركـاء للتأكيد عـلـى الـحـاجـة لوقف هجمات الحوثيي التي تقوض التقدم فــــي عــمــلــيــة الــــســــ م الــيــمــنــيــة وتــقــديــم المساعدة الإنسانية إلـى اليمن وغيره من الدول المحتاجة. وأكــــد الـبـيـان أن واشـنـطـن لا تــزال مــلــتــزمــة الـــتـــزامـــ راســـخـــ دعــــم الــســ م الدائم في اليمن والتخفيف من الأزمات الإنسانية والاقـتـصـاديـة المـعـقـدة التي تـضـر الـشـعـب الـيـمـنـي، وأنــهــا ستدعم الـــــــعـــــــودة إلــــــــى جـــــهـــــود الــــــســــــ م الـــتـــي تقودها الأمم المتحدة بمجرد أن يوقف الحوثيون هجماتهم العشوائية. )2 (تفاصيل ص أنقرة: سعيد عبد الرازق بغداد: حمزة مصطفى عمّان: محمد خير الرواشدة الرياض: عبد الهاديحبتور عدن: عليربيع زاهدي قضى في قصف القنصلية غداة عودته لدمشق... ودعوات دولية لـ«ضبط النفس» خامنئي يتوعد بـ«عقاب» وإسرائيل تتوقعرداً «تقليدياً» توعد المرشد الإيـرانـي علي خامنئي، أمس، إسرائيل بـ«عقاب» يجلب «الندم»، رداً على قصف القنصلية الإيرانية في دمشق، الاثني، في هجوم أســفــر عــن مـقـتـل قــــادة كــبــار فــي «فـيـلـق الــقــدس»، الــذراع الخارجية لـ«الحرس الـثـوري»، في تطور ينذر بمرحلة جديدة من حرب الظل بي العدوين اللدودين. وقـال خامنئي، في بيان رسمي، حـول مقتل قائد «فيلق الـقـدس» فـي سـوريـا ولبنان، محمد رضــــا زاهـــــدي ورفــــاقــــه، إن «الـــكـــيـــان الـصـهـيـونـي الخبيثسينال عقابه على أيدي رجالنا البواسل، سيندم الصهاينة على هذه الجريمة ومثيلاتها». وجاء الهجوم على ما يبدو بعد ساعات من عودة زاهدي إلى دمشق. وقال مقرب من «الحرس الثوري» إن زاهـدي كان في مدينة مشهد، شمال شرقي إيران، الأحد. كما أكد نجل زاهدي لوكالة «إرنـــا» أن والــده زارهــم خـ ل الأيــام الأخـيـرة بعد سـتـة أشـهـر مــن الـغـيـاب، فــي تـوقـيـت مـتـزامـن مع زيــارة رئيس المكتب السياسي لحركة «حماس» إسماعيل هنية، والأمـــن الـعـام لـ«حركة الجهاد الإسلامي»، زياد نخالة إلى طهران. واتخذ المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني «القرارات اللازمة»، للرد على الهجوم، حسب بيان رسمي. واستدعت طهران السفير السويسري الراعي للمصالح الأميركية. وقال وزير الخارجية الإيراني حسي أمير عبداللهيان، إنه وجه رسالة مهمة إلى واشنطن «بوصفها شريكاً للنظام الصهيوني». وأفادت صحيفة «نيويورك تايمز»، نقلاً عن أربـعـة مسؤولي إسرائيليي، بــأن إسـرائـيـل هي التي نفذت الهجوم. وتوقع غالبية الخبراء الإسرائيليي أن يكون الرد الإيراني «تقليدياً»، عبر قصف نوعي يطال أهـــدافـــ إســرائــيــلــيــة مـوجــعــة فـــي أســــوأ الأحـــــوال، وبهجمة سيبرانية جـديـدة فـي أحسن الأحـــوال. وأفــــاد هـــؤلاء الـخـبـراء بـــأن الـقـيـادتـن العسكرية والسياسية في إسرائيل قررتا الاستعداد لاحتمال توسيع الحرب مع لبنان «وربما أكثر». وأدانــــت دول عـربـيـة وإســ مــيــة، إضــافــة إلـى الــصــن وروســـيـــا، الــهــجــوم عـلـى مـقـر القنصلية الإيرانية. وندد الأمي العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش بالهجوم ودعا «جميع الأطراف المعنية إلى ممارسة أقصى درجاتضبط النفس وتجنب مزيد من التصعيد واتـسـاع الـصـراع في المنطقة المضطربة بالفعل». )3 (تفاصيل ص تل أبيب: نظير مجلي لندن - طهران: «الشرق الأوسط» منظمة «وورلد سنترال كيتشن» تعلّق أعمالها... وتل أبيب تُقر بالمسؤولية قتل عمال الإغاثة الأجانب يزيد عزلة إسرائيل أثـــــار قــتــل عـــمـــال إغـــاثـــة تــابــعــن لمنظمة «وورلــــــد ســنــتــرال كـيـتـشـن» الأمــيــركــيــة غير الحكومية، التي توزع مساعدات غذائية في قطاع غـزة المهدد بالمجاعة، تنديدات دولية واســـعـــة، فــي خـطـوة مــن شـأنـهـا زيــــادة عزلة الدولة العبرية. وقـــالـــت «وورلـــــد ســنــتــرال كـيـتـشـن» غير الحكومية، أمس، إن سبعة أشخاصيعملون لـصـالـحـهـا، بينهم مــواطــنــون مــن أسـتـرالـيـا وبريطانيا وبولندا، قضوا بغارة إسرائيلية على قطاع غزة. وأضافت أن العاملي الذين كـــان ضمنهم أيـضـ فلسطينيون ومـواطـن يــحــمــل الـجـنـسـيـتـن الأمـــيـــركـــيـــة والــكــنــديــة، كانوا يستقلون سيارتي مدرعتي تحملان شعارها إلى جانب مركبة أخرى. وأوضــحــت أنـــه عـلـى الــرغــم مــن تنسيق الـــتـــحـــركـــات مـــع الــجــيــش الإســـرائـــيـــلـــي، فقد تـعـرضـت الـقـافـلـة للقصف أثــنــاء مـغـادرتـهـا مستودعها في ديـر البلح، بعد تفريغ أكثر طن من المساعدات الغذائية الإنسانية 100 من التي جُلبت إلى غزة عن طريق البحر. وبناءً عليه، أعلنت المنظمة «تعليق عملياتها في المنطقة» بعد مقتل موظفيها. وأقرّ رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامي نتنياهو بـأن الجيش الإسرائيلي قتل «عن غير قصد» عمال الإغاثة، مشيراً إلى أن «هذا يحدث في الحرب، وسنحقق في الأمر». )5 و 4 (تفاصيل ص غزة - لندن - باريس: «الشرق الأوسط» موظفون أمميون يفحصونسيارة عمال الإغاثة الأجانب التي قصفتها إسرائيل في دير البلح وسط قطاع غزة أمس(أ.ف.ب) بايدن يشدد علىحماية الاقتصاد الأميركي وشي: لن نقفمكتوفي الأيدي أجرى الرئيس الأميركي جو بايدن، صباح أمس (الثلاثاء)، أول مكالمة هاتفية مع الرئيس الصيني شي جينبينغ منذ نحو أربعة أشهر منذ لقائهما في كاليفورنيا؛ بهدف تلطيف الأجـواء واستعادة الاتصالات العسكرية. وتـطـرق بـايـدن إلــى قضايا عـــدة، منها تهدئة التوترات في تايوان ومع الفلبي، ومعالجة المخاوف الأميركية بشأن تجارة الصي مع روسيا، والقلق من تدخل سيبراني في الانتخابات الأميركية الرئاسية المقبلة. وخـــ ل المـكـالمـة الهاتفية أثـــار بــايــدن مخاوفه مــــع الـــرئـــيـــس الـــصـــيـــنـــي شــــي بـــشـــأن «المــــمــــارســــات الاقتصادية غير العادلة» للصي، وأكد أن واشنطن ستتخذ خطوات للحفاظ على مصالحها الأمنية والاقتصادية، بما في ذلك الاستمرار في الحد من القيود المفروضة على التجارة، وتقييد نقل بعض التكنولوجيا المتقدمة إلى الصي. بــدورهــا، أوردت وكـالـة أنـبـاء الصي الجديدة (شينخوا) أن شي شدّد لبايدن على أن «واشنطن أطلقتسيلاً لا نهاية له من الإجراءات للجم اقتصاد الـصـن وتـجـارتـهـا وعـلـومـهـا وتقنياتها، وقائمة العقوبات ضد الشركات الصينية لا تنفك تطول»، مشيراً إلى أن الصي «لن تقف مكتوفة اليدين» أمام )11 هذه الإجراءات. (تفاصيل ص واشنطن: هبة القدسي Price List France (€2.2) - Germany (€3) - India (RP23) - Italy (€3) - Japan (¥250) - Pakistan (25R) - Phillipines (25PESO) - Spain (€3) - Switzerland (4.50SF) - Thailand (BAT35) - Turkey (5TL) - UK (£1.80) - US: New York ($2.50)other states ($2.50) - Canada ($2.50)

RkJQdWJsaXNoZXIy MTI5OTky