الأحد - 2 شهر رمضان 1438 هـ - 28 مايو 2017 مـ - رقم العدد14061
نسخة اليوم
نسخة اليوم 2017/05/28
loading..

قائد القوات الخاصة الأميركية: الحروب ضد الإرهاب أتعبت جنودي

قائد القوات الخاصة الأميركية: الحروب ضد الإرهاب أتعبت جنودي

الجمعة - 22 شعبان 1438 هـ - 19 مايو 2017 مـ رقم العدد [14052]
نسخة للطباعة Send by email
واشنطن: محمد علي صالح
بينما قال قائد القوات الخاصة الأميركية إن الحروب ضد الإرهاب أتعبت القوات الخاصة، وأن القوات الخاصة «ليست ترياقا سحريا لجميع المشاكل»، نقلت مصادر أخبار أميركية أن «الآلاف» من الجنود الأميركيين الذين طردوا من الخدمة العسكرية يعانون من أمراض نفسية.

وقال تلفزيون «سي إن إن» أمس، إن مكتب المحاسبة الحكومية (جي إيه أو) أصدر تقريرا عنوانه: «يجب وضع اعتبار للمشاكل النفسية بسبب الحرب عند طرد جنود من القوات المسلحة بسبب التقصير». وجاء في التقرير أن 62 في المائة من الجنود الذين طردوا من الخدمة العسكرية خلال الأعوام 2011 و2015 عانوا مشاكل نفسية بسبب الحروب خلال عامين قبل طردهم.

وقال التقرير إن هذه الأمراض «جروح دائمة» بسبب الحروب في أفغانستان والعراق وغيرها. وإنها يمكن أن تؤثر على تصرفات الجندي، والتي يمكن أن تؤدي إلى طرده من الخدمة العسكرية.

وقبل أسبوعين، نشرت مجلة «نيوزويك» تصريحات أدلى بها الجنرال ريموند توماس، قائد القوات الخاصة، قال فيها إن جنوده «يعانون» من الحرب ضد الإرهاب، والتي ظلت مستمرة منذ هجمات 11 سبتمبر (أيلول) عام 2001.

وأضاف الجنرال، في كلمة أمام لجنة القوات المسلحة في مجلس الشيوخ، إن القوات الخاصة «لم تعد تملك القدرة لمواصلة مشاركتها النشطة بكثافة في العمليات العسكرية الحالية». وقال إن جنوده «أصبحوا منهكين نفسيا بعد خمس عشرة سنة في حروب متواصلة». وإن ذلك أدى إلى ارتفاع حالات الانتحار بنسبة كبيرة وسطهم.

وقال إن 8000 تقريبا من جنوده يوجدون في أكثر من 80 دولة، مثل سوريا والعراق وأفغانستان والصومال. ودول أخرى في أفريقيا وآسيا وفي الشرق الأوسط.

وكانت تقارير صحافية ذكرت أنه، مؤخرا، قتل 4 جنود من القوات الخاصة: واحد في الصومال، و3 في أفغانستان.

وقال الجنرال توماس: «لسنا ترياقا سحريا، ولسنا حلا دائما وناجحا لجميع المشاكل، ولن تسمعوا أبدا بمثل هذا الكلام منا». لكن، في الوقت الحالي، بالإضافة إلى مواجهة مع الإرهابيين، وغارات وراء خطوط العدو، تكلف القوات الخاصة برصد أماكن انتشار أسلحة الدمار الشامل.

خلال الجلسة، شارك أعضاء في مجلس الشيوخ الجنرال توماس قلقه على قواته. وقالوا إن البنتاغون «يشيع أسطورة» بأن القوات الخاصة قادرة على فعل كل شيء. ولهذا يعتمد قادته على إشراك القوات الخاصة «لأي سبب من الأسباب في جميع المهمات».

وقال رئيس لجنة القوات المسلحة، السيناتور جون ماكين، إن لدى القوات المسلحة «شهية لا تشبع» لاستخدام القوات الخاصة، لأن العسكريين، مثل السياسيين، يعتقدون أن القوات الخاصة «ذات قدرات هائلة، لكنها رخيصة ومن السهل توجيهها».