الخميـس 03 جمـادى الاولـى 1434 هـ 14 مارس 2013 العدد 12525
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال  







 

«العمال الكردستاني» يسلم تركيا جنودها الأسرى.. ويطالبها بإطلاق زعيمه أوجلان

في مراسم خاصة جرت في منطقة جبلية قرب مدينة العمادية في كردستان العراق

خمسة من الأسرى الثمانية الذين أطلق سراحهم في دهوك أمس وخلفهم تظهر أعلام كردية وصورة زعيم «العمال الكردستاني» عبد الله أوجلان (أ.ف.ب)
السليمانية: شيرزاد شيخاني
أنهت مبادرة أطلقها زعيم حزب العمال الكردستاني عبد الله أوجلان من سجنه في جزيرة إيمرالي التركية معاناة أكثر من سنة ونصف لثمانية أسرى اعتقلتهم القوات الشعبية، الجناح العسكري للحزب، حيث تسلم الوفد الكردي التركي الذي وصل أول من أمس إلى إقليم كردستان العراق الأسرى الثمانية وأعادهم إلى تركيا.

وجرت مراسم التسليم والتسلم بمنطقة في جبل متين قرب مدينة العمادية بمحافظة دهوك بمشاركة ممثلين عن حكومة الإقليم وقيادات من الكردستاني وحضور كامل أعضاء الوفد الكردي التركي. وعقد المشاركون هناك مؤتمرا صحافيا أشار خلاله القيادي بحزب العمال المعروف باسمه الحركي «صمد» والذي يدير مكتب علاقات الحزب إلى «أن حقوق هؤلاء الأسرى كانت محفوظة طوال فترة الأسر لدى قواتنا وفق المواثيق والقوانين الدولية، وقد تم تسليمهم جميعا سالمين، ولم يعد لدى حزبنا أي أسير أو معتقل تركي». ودعا القيادي بالحزب الدولة التركية إلى التعامل بالمثل من خلال التقدم بخطوة إيجابية لإطلاق سراح زعيم الحزب عبد الله أوجلان.

من جانبه أكد حسين جنكي قائمقام قضاء العمادية وممثل حكومة الإقليم في تلك المراسم أن «قيادة وحكومة الإقليم لم تدخرا جهدا طوال السنوات الماضية من أجل الدفع نحو تحقيق السلام في تركيا، وإنهاء الصراع الدامي هناك بالوسائل السلمية والحلول السياسية، وهذه المبادرة من قيادة الكردستاني من شأنها أن تساعد على تسريع الخطوات نحو تحقيق هذا الهدف، ونحن في حكومة الإقليم يهمنا كثيرا أن يستتب السلام في تركيا الجارة المهمة لنا، والتي نتطلع إلى أفضل العلاقات معها».

وقال عادل كورت النائب البرلماني عن حزب السلام والديمقراطية الكردي: «نتطلع إلى أن تكون هذه الخطوة عاملا مشجعا لمعالجة المشكلة الكردية بتركيا، وإنهاء الصراع الدامي المتواصل منذ عشرات السنين».

ويأتي إطلاق سراح الأسرى الأتراك لدى حزب العمال الكردستاني بناء على طلب من رئيسه المعتقل عبد الله أوجلان الذي يستعد لإطلاق مبادرة ثانية ستكون الأهم في مجال معالجة القضية الكردية بتركيا، حيث نقلت مصادر كردية أن أوجلان سيتحدث في عيد نوروز القومي الكردي الذي يبدأ في 21 من شهر مارس (آذار) الحالي إلى شعبه بالصوت والصورة، وسيطالب مقاتلي حزبه بوضع السلاح والانخراط بالعملية السياسية في تركيا.

يذكر أن الأسرى الثمانية هم كل من زيهني كوج، وعبد الله سويجلر، وكمال أكينجي، ونادر أوزكن، وكنعان أرنتواوغلو، ورشاد جاجان، ورمضان بشاران، وهادي كيزيني، وكانوا قد اعتقلوا في معارك بين مقاتلي الحزب والجيش التركي وأمضوا أكثر من سنة ونصف بمعتقل تابع للحزب في جبل قنديل.

 
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال  
The Editor
رئيس التحريــر
Terms of use
شروط الانتفاع
Editorial
هيئة التحرير
Mail Address
العنوان البريدي
Advertising
الإعــــــلان
Distribution
التــوزيــــع
Subscriptions
الاشتراكات
Corrections
تصويبات
Copyright: 1978 - 2014 © H H Saudi Research and Marketing LTD, All Rights Reserved And subject to Terms of Use Agreement .
© جميع الحقوق محفوظة للشركة السعودية البريطانية للأبحاث والتسويق وتخضع لشروط وإتفاق الإستخدام